النجاح - دعت حكومة التوافق الوطني، الحكومات العربية والإسلامية ومؤسسات المجتمع الدولي، إلى تحمل مسؤولياتهم ازاء ما تتعرض له المقدسات الاسلامية والمسيحية في فلسطين.

وطالب المتحدث الرسمي باسم الحكومة يوسف المحمود، في بيان صحفي، اليوم الأربعاء، بتحرك عاجل للضغط على حكومة الاحتلال من أجل التراجع عن فرض قرار إغلاق الحرم الإبراهيمي الشريف في مدينة الخليل أمام المسلمين لمدة 24 ساعة اعتبارا من الساعة العاشرة ليلا. واعتبر ذلك جريمة جديدة في سجل الجرائم الاحتلالية ضد شعبنا وارضنا ومقدساتنا .

وحذر المحمود من أن استمرار مساس الاحتلال بالمقدسات يهدف الى إشعال حرب دينية غريبة عن بلادنا وثقافتنا وتقاليدنا تحاكي الحروب الطائفية والدينية وحروب الفوضى التي فرضها الاستعمار على منطقتنا .