النجاح - رحبت منظمة التحرير الفلسطينية بقرار مجلس حقوق الانسان في الأمم المتحدة، تعيين 3 خبراء مستقلين لعضوية لجنة التحقيق الخاصة بالانتهاكات "الإسرائيلية" التي شهدتها الأراضي الفلسطينية المحتلة مؤخرا وخصوصا في قطاع غزة.

وقال عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير، ورئيس دائرة حقوق الإنسان والمجتمع المدني في المنظمة احمد التميمي: "إن هذا القرار هو خطوة عملية متقدمة ومهمة على صعيد جهود الأمم المتحدة لفضح جرائم الاحتلال ومحاسبته على خروقاته المستمرة للقانون الدولي والإنساني ولمبادئ حقوق الإنسان"، مؤكداَ على ضرورة الإسراع في إجراءات التحقيق وتسهيل عمل أعضاء اللجنة الذين يشهد لهم بالكفاءة والاستقلالية والموضوعية.