النجاح - أعلن وزير التربية والتعليم العالي د. صبري صيدم أن الوزارة أتمت كافة استعداداتها لافتتاح العام الدراسي مبكراً واستثنائياً في مدرسة تجمع الخان الأحمر البدوي في ضواحي القدس.

وأكد الناطق باسم وزارة التربية والتعليم صادق الخضور، أن إطلاق العام الدراسي يأتي بشكل مبكر واستثنائي لدعم التجمع وصموده أمام سياسات الاحتلال.

وقال الخضور، لـ"النجاح الإخباري": إن فكرة استباق العام الدراسي تكمن بعدم ترك ساحة الخان خالية للاحتلال الاسرائيلي ومخططاته بالهدم، ولنؤكد للعالم أجمع أن هذه المنطقة نابضة بالحياة، وبهذه الخطوة نحن نحمي المدرسة".

وأوضح الخضور، أنه ومن المتوقع أن تقوم سلطات الاحتلال الاسرائيلية باجراءاتها العنصرية والتعسفية بقرار الهدم للتجمع بأية لحظة، "لذلك نحن لم نشأ ترك الخان الأحمر دون حركة لذلك قمنا مؤخرا  بتنظيم حملة "نحن مدرستنا، وأنشأنا مخيمان صيفيان كي لا تعطل المدرسة وبالتالي تكون هناك ذريعة للاحتلال لهدمها".

وتابع: " استباق العام الدراسي للخان الأحمر استثنائي علماً أننا ندرك أن درجات الحرارة عالية خصوصا في تلك المنطقة وأن فترة الصيف للراحة، لكن نحن معنيين أن لا نفقد المدرسة ونؤكد للعالم أنه من حق أطفال الخان الأحمر تلقي التعليم.. وهنا ينطبق المثل القائل "شو جبرك على المر الا الأمر منه".

وأشار الخضور إلى أنه سيتم جدولة العام الدراسي بأن يكون 80 يوماً تماماً كغيره، ولكن الفارق سيكون بموعد الدوام وأن يكون غداً عوضاً 28/8، كما أن الترتيبات الادراية الخاصة بذلك من توفير الكتب والأمور الأساسية وفرتها الوزارة، وسيكون هناك حوافز للمعلمين الذين سيعملون خلال هذه الفترة".