النجاح -  التقى وزير الخارجيّة والمغتربين د.رياض المالكي برئيس البرلمان الأذربيجاني أوكتاي أسادوف خلال زيارته إلى جمهورية أذربيجان؛ للمشاركة في الاجتماع الوزاري الثامن عشر لدول للأعضاء في حركة عدم الانحياز.

أكد أسادوف في استقباله للمالكي على: "  أنّ الدّعم الذي الذي يعبّر عنه الرئيس في المنظّمات الدوليّة تجاه القدس والقضية الفلسطينية هو موقف الأذريين جميعًا. وأرسل تعازيه الحارة لعائلات الشّهداء في غزة وأمنياته بالشفاء العاجل للجرحى".

من جهته شكر المالكي أسادوف على حفاوة الاستقبال، وأكّد على رسالة الشّكر التي وجهها للرئيس الأذري في بداية زيارته، و على جهدهم خاصّة في القمة الطارئة لمنظمة التّعاون الإسلامي التي عقدت في اسطنبول، وأنّ أذربيجان تقف دائمًا مع القضيّة الفلسطينية في المحافل الدولية.

و أطلع المالكي أسادوف على عدد القرارات المتعلّقة بفلسطين في الأمم المتحدة مؤكدًا أنّ فلسطين و أذربيجان دول ذات مبدأ، و تطالب بحقها بعدالة،  فيما عزا أسادوف عدم تَطبيق قرارات الشّرعية الدوليّة إلىّ أنّ الدول الأعضاء في مجلس الأمن لا تتفق فيما بينها و تتضارب مصالحها.

وشارك في الاجتماع سَفير دولة فلسطين في أذربيجان سعادة السّفير ناصر عبد الكريم، و الدبلوماسية لمى الصّفدي.