لنا جبارة - النجاح - أكَّدت عايدة توما العضو العربي في الكنيست الإسرائيلي أنَّ القائمة العربية المشتركة ستقاطع غدًا الإثنين الخطاب المرتقب لنائب الرئيس الأمريكي مايك بنس في الكنيست، وذلك احتجاجاً على قرار الرئيس ترامب وإعلانه القدس "عاصمة لإسرائيل".
وقالت توما في تصريح مقتضب لـ"النجاح الإخباري" الأحد: إنَّ القرار العربي يأتي في إطار الوقوف في وجه الإدارة الأمريكية وتسجيل موقف سياسي عربي موحَّد حيال الموقف الأمريكي الداعم لدولة الاحتلال.
وكان بنس وصل  أمس السبت إلى الأردن قادمًا من مصر.
والتقى بنس بالرئيس المصري عبد الفتاح السيسي فى بداية جولته فى الشرق الأوسط.
وتعهَّد بنس للرئيس السيسى بالدعم الأمريكي القوى لمصر في الحرب التي تخوضها ضد "الإرهابيين".
وأكَّد السيسي دعم مصر لحق الفلسطينيين في إقامة دولة عاصمتها القدس الشرقية.
ومن المقرَّر أن يلتقي بنس مع العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني.
وكان الملك عبد الله حذَّر من آثار إعلان القدس عاصمة لإسرائيل ووصفها بالخطيرة على استقرار المنطقة، كما قال إنَّ هذا الإعلان سيقوض المساعي الأمريكية لاستئناف محادثات السلام، حسب رويترز.
وتستعد  دولة الاحتلال لاستقبال بنس وسط إجراءات أمنية مشدَّدة، لاستقبال بنس مساء اليوم، وتشمل زيارته مدينة القدس المحتلة.
وأعلنت الشرطة أنَّها ستتَّخذ إجراءات أمنية مشدَّدة أثناء وجود نائب الرئيس الأمريكي في القدس، وستشتمل هذه الإجراءات إغلاق بعض الشوارع في المدينة اعتبارًا من مساء اليوم وحتى بعد غد الثلاثاء.