النجاح - صدر تقرير عن وزارة الأوقاف والشؤون الدينية، يفيد بأن الإعتداءات الإسرائيلية على المقدسات الدينية خلال الشهر الماضي تجاوزت الـ80 اعتداء.

وقال وزير الأوقاف الشيخ يوسف ادعيس إن حكومة الاحتلال تسابق الزمن لفرض واقع جديد بالقدس المحتلة، من خلال التقسيم الزماني والمكاني، وعمليات الإقتحام اليومية للمستوطنين وبناء الوحدات الاستيطانية.

وأوضح ادعيس أن الاحتلال يعمل جاهدًا لتهويد المسجد الأقصى والضغط على المقدسيين، من خلال سياسة الضرائب الباهظة، والتدخل في رسم مناهج التعليم، وسياسة التفتيش والمنع على أبواب المسجد الاقصى، والإستيلاء على المباني والعقارات، خاصة في أحياء في بلدة سلوان، التي تعتبر الحامية الجنوبية للمسجد الأقصى، وتحويلها الى بؤر استيطانية.

إضافة إلى الإستمرار بأعمال الأنفاق والإعلان عن قرب افتتاح أحدها قريبًا، وتنظيم المسيرات الإستفزازية، والاعتداء المتكرر على مقبرة باب الرحمة، عدا عن منع رفع الأذان في المسجد الإبراهيمي واقتحامات المقامات التاريخية في الضفة.