نابلس - النجاح - شارك الجاسوس الإسرائيلي من أصول أميركية، جوناثان بولارد، مع عشرات المستوطنين، الليلة الماضية، في اقتحام قبر يوسف بنابلس، حسب ما ورد في وسائل الإعلام العبرية.

 وشارك بولارد الليلة في اقتحام قبر يوسف بنابلس، وأدخل الى هناك كتاب توراة، تمت كتابته بتمويل شخصي قبل 12 عاما بحسب قناة "كان" العبرية، صباح اليوم الثلاثاء.

يشار الى أن جوناثان بولارد، أمضى 30 عاما في السجن داخل الولايات المتحدة الأميركية، بعد إدانته بالتجسس لصالح إسرائيل، وأفرج عنه الرئيس الاميركي السابق دونالد ترمب، حيث كان كل من سبقه من رؤساء يرفضون العفو عنه.