نابلس - النجاح - هاجم مستوطنون، اليوم الثلاثاء، قرية عوريف جنوب نابلس، تحت حماية من جنود الاحتلال الاسرائيلي.

وقال سكرتير مجلس قروي عوريف، عادل العامر، إن مستوطنين من مستوطنة "يتسهار" هاجموا المنازل من الجهة الشرقية من البلدة، ما أدى الى اندلاع مواجهات مع جنود الاحتلال في المنطقة وسط اطلاق الرصاص قنابل الغاز المسيل للدموع.

وأضاف، ان الوضع في توتر دائم خوفا من هجمات المستوطنين، خاصة أن المنطقة قريبة من مدرسة ذكور عوريف الثانوية التي جرى اخلاؤها اكثر من مرة.