النجاح - وجهت الشرطة البريطانية اتهاماً جنائياً لرجل حاول إتلاف لوحة للفنان الإسباني بابلو بيكاسو، في أحد معارض لندن حيث تعرضت لوحة "تمثال نصفي لامرأة" في معرض "تيت مودرن" للتمزيق يوم السبت، وذكرت "بي.بي.سي" أنّ قيمة اللوحة التي تعود للعام 1944 تساوي نحو 26 مليون دولار.

وأضافت أن بيكاسو رسم هذا العمل، الذي يصور حبيبته دورا مار، في باريس في شهر أيار من العام 1944.

وقال القيمون على المعرض في بيان :"وقع حادث في تيت مودرن يوم 28 كانون الأوّل، حين حاول أحد الأشخاص إتلاف لوحة... وقد أُلقيَ القبض عليه بسرعة وتوجيه الاتهام له وبدأت الشرطة بالتحقيق.

ومثل شاكيل ماسي (20 عاماً) أمام محكمة يوم الاثنين وأمرت باستمرار احتجازه حتى جلسة في محكمة (إنر لندن كراون) يوم 30 كانون الثاني. ويحاول فريق الترميم تقييم هذا العمل الفني وما أبرز أضراره.