النجاح - أعلنت ولاية ماساتشوستس الأمريكية عن حظر استخدام السجائر الإلكترونية في ولايتها، وذلك بعد أن تم تسجيل تاسع حالة وفاة بسبب مرض رئوي ناجم عن تدخين السيجارة الإلكترونية.

وأكد حاكم ولاية ماساتشوستس الأميركية على إعلان حالة طوارئ للصحة العامة وفرض حظرا لمدة أربعة أشهر على بيع السجائر الإلكترونية في الولاية.

يبدو أن أمر الحاكم الجمهوري تشارلي بيكر هو الأول من نوعه في البلاد.

يستلزم الأمر الموافقة من قبل مجلس صحي والذي من شبه المؤكد أن يقوم بذلك.

يأتي إعلانه وسط قلق متزايد بشأن الآثار الصحية للمنتجات التي تصدر أبخرة، لاسيما الوفيات.

قالت الإدارة إنه تم الإبلاغ الثلاثاء عن 61 حالة من حالات الإصابة المحتملة بأمراض الرئة المتعلقة باستخدام السجائر الإلكترونية والمنتجات التي تصدر أبخرة في ولاية ماساتشوستس.

تم بالفعل الإبلاغ عن ثلاث حالات مؤكدة وحالتين محتملتين بأمراض الرئة المرتبط بالأبخرة في مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها في الولايات المتحدة.