النجاح - أفادت السلطات في مدغشقر  بعثور قرويين في أحد القبائل على جثة فتاة بريطانية سقطت من طائرة أثناء تحليقها.

وكانت الفتاة طالبة في جامعة كامبريدج، آلانا كوتلاند، 19 عاما، قفزت من طائرة خفيفة من طراز "سيسنا"، بعد أن كانت تجري بحثا في منطقة "أنجاجي" النائية في مدغشقر.

وذكرت تقارير أن الشابة لقيت مصرعها بعدما أزالت حزام الأمان وفتحت باب الطائرة ثم سقطت من على ارتفاع 1066 مترا، ووقعت في منطقة مليئة بالحيوانات المفترسة.

ونشرت الشرطة في مدغشقر صورا تمثيلية للحظات الأخيرة على متن الطائرة الصغيرة، وتظهر محاولة الطيار وراكب آخر في الطائرة الإمساك بالطالبة البريطانية في محاولة لثنيها عن القفزة الانتحارية.

وذهبت آلانا إلى مدغشقر في مهمة تعليمية تتعلق بالعلوم البيولوجية.