النجاح - التقط متسلق الجبال برايان ميستري صورة لبحيرة تكوّنت في أعالي جبال الألب الفرنسية نتيجة ذوبان الثلوج الجليدية، بعد موجة الحرّ الشديدة التي اجتاحت وسط أوروبا في أواخر حزيران. 
وأثار ميستري الصدمة باكتشافه بحيرة المياه على ارتفاع 11100 قدم (3400 متر) في سلسلة جبال ماونت بلانك. وتعليقاً على الصورة قال ميستري: "حان الوقت لدق ناقوس الخطر، 10 أيام فقط من الحرارة الشديدة كانت كافية لتشكّل بحيرة عند قاعدة دنت دي جان وإيجيل ماربريس". وأضاف: "هذا الأمر مثير للقلق لأن الأنهر الجليدية في جميع أنحاء العالم ستذوب بسرعة هائلة".

والجدير بالذكر أن العلماء كانوا قد حذروا من أن موجات الحرّ المتزايدة في أوروبا تُنبئ بتغير المناخ.