النجاح - افتقد بائع "آيس كريم" في مقاطعة كنت الإنجليزية إحدى زبوناته الدائمات، بعد أن انقطعت عن شراء مثلجاته لمدة يومين.

وذكر موقع Kent Online، أن بائع المثلجات المتجول، روبرت إيلينور، (27 عاما) طاف بسيارته في أنحاء المدينة عندما لاحظ اختفاء امرأة مسنة من ذوي الاحتياجات الخاصة، وهي إحدى زبوناته الدائمات.

وكثيرا ما كان البائع الجوال يساعد المسنة في شراء حاجياتها من محلات البقالة، وكان يتحدث معها قليلا كل يوم لكي لا تشعر بالعزلة.

 وعندما غابت المسنة عنه ليومين متتاليين، قرر إلينور التحقق من أنها بخير، فذهب إلى منزلها وقرع الباب، لكنها لم تفتح، فانتقل إلى النافذة وشاهد منها أن المسنة تعاني من وعكة صحية أقعدتها فاستدعى الاسعاف وفتح النافذة من الخارج.

وقالت المسنة بعد أن فاقت من غيبوبتها في المستشفى: "استمرت نوبات الألم لساعات وأفقدتني الوعي ولم استطع التحرك. لقد أمضيت ساعات في طلب المساعدة، وتفاقم لدي مرض التصلب المتعدد ومرض السكري وأمراض أخرى، حيث ارتفع مستوى السكر في الدم إلى مستوى خطير. كنت مستلقية على الأرض. أنا محظوظة جدا لأن البائع زارني".

وأكد أطباء المستشفى أن الوضع كان خطيرا جدا، ولولا قدوم بائع المثلجات إلى المسنة "لكانت العواقب وخيمة".

واعترف البائع إلينور أنه كان سعيدا جدا لمساعدته زبونته الدائمة، وذكر أنه كان طالبا في الجامعة وترك الدراسة واشترى عربة مثلجات "ليجعل الناس أكثر سعادة وليغير حياتهم إلى الأفضل".