وكالات - النجاح - أسس الرئيس الأميركي دونالد ترامب غرفة محاكاة في البيت الأبيض، لممارسة رياضته المفضلة، الغولف، مما يتيح له المشاركة في منافسات افتراضية عالمية عن طريق ضرب الكرة في شاشة فيديو كبيرة.

وقال مصادر أن نظام المحاكاة الجديد حلّ محل آخر قديم أقل تطورا، كان بنفس الغرفة في عهد الرئيس السابق باراك أوباما.

وحسبما قال مسؤول في البيت الأبيض، فإن الغرفة الجديدة كلفت ترامب 50 ألف دولار، وتم تجهيزيها خلال الأسابيع القليلة الماضية في مقر إقامته الشخصية بالمقر الرئاسي.

اقرأ أيضاً: بوتين في صالة الجودو مع المنتخب الروسي

وأكد المسؤول للصحيفة أن ترامب دفع ثمن تطوير الغرفة الجديدة ونظام المحاكاة المتطور، من حسابه الخاص.

ويقول مساعدو ترامب إنه غالبا ما يقضي وقتا طويلا من يومه، دون اجتماعات رسمية، ويخصصها لمشاهدة التلفزيون والتغريد وعقد اجتماعات مرتجلة وإجراء مكالمات هاتفية.

ويمتلك ترامب عددا من أندية الغولف داخل الولايات المتحدة وخارجها.