النجاح - قررت فتاة تونسية تدعى "سونيا بن باهي" أن تخرج عن المألوف وتقيم حفل زفافها في إحدى المكتبات العامة.

وذاعت قصة الشابة سونيا بين روّاد مواقع التواصل الاجتماعي بعدما استضافتها إحدى القنوات الفضائية التونسية هذا الأسبوع، حيث كشفت قصة زواجها وتفاصيل شغفها بالقراءة.

وتعود تفاصيل حفل الزفاف المثير للانتباه إلى الصيف الماضي، وفق صور نشرتها سونيا على حسابها الرسمي على موقع "فيسبوك".

كما تحدثت هذه الشابة عن تفاصيل قضائها شهر عسل في العاصمة الفرنسية باريس لحضور معرض للكتب.

وأشارت سونيا خلال اللقاء بأنها تعرّفت على زوجها وهو كاتب خلال حفل توقيع روايته الأولى سنة 2016 بمدينة المنستير، واحدة من أهم المدن السياحية في تونس، حيث كانت تدرس الطب، ثم تطورت علاقتهما لاحقًا لتتوج بعقد قران الصيف الماضي.

وأشارت إلى أنّه خلال التحضير لحفل الزفاف، اتفقت مع خطيبها أن يكون الحفل مميزًا ويشبه حياتهما فتقرر أن يكون في مكتبة الكتاب بالمرسى.

كما قالت إنّه بعد حفل الزواج الذي انتظم بمكتبة الكتاب بالمرسى، اتجهت رفقت زوجها إلى فرنسا لقضاء شهر العسل تزامنًا مع معرض سنوي للكتاب بباريس.