وكالات - النجاح - يحتفل العالم مع نهاية يوم 31 ديسمبر وبداية العام الجديد الأول من يناير بنهاية العام الميلادي 2018 وبداية العام الميلادي الجديد 2019 بإطلاق الألعاب النارية في سماء غالبية المدن.

وستكون جزيرة سامورا وهي الدولة الجزيرة في المحيط الهادئ أول دولة في العالم تستقبل عام 2019 بعد قيامها بتغيير منطقتها الزمنية، كما أوردت الشرق الأوسط.

ومن المقرر أن تنطلق الألعاب النارية التي ستستقبل العام الجديد في سماء العاصمة أبيا، ليستمتع بها السكان المحليين والسياح الذين حددوا توقيت زيارتهم ليستقبلوا العام الجديد قبل أي شخص آخر على كوكب الأرض.

وفي عام 2011، اتخذت ساموا قرار تغيير منطقتها الزمنية من شرق إلى غرب خط التوقيت الدولي، الأمر الذي حول وقت ساموا إلى الأمام 24 ساعة، مما أدى إلى محو يوم 30 كانون الأول من تقويم ساموا والقفز مباشرة إلى يوم 31 كانون الأول..

ويمكن للمحتفلين في ساموا حضور احتفالين بالعام الجديد، حيث يمكن السفر بواسطة طائرة لمسافة 164 كيلومتراً فوق خط التوقيت الدولي، والاحتفال مرة أخرى في ساموا الأميركية، التي ستكون آخر مكان على الكوكب يستقبل العام الجديد.

الجدير بالذكر ان احتفال ساموا وزوار حزر كيريباتي بالعام الجديد سيكون قبل حلول السنة الجديدة في لندن بنحو 14 ساعة..