ترجمة : علا عامر - النجاح - توفيت سيدة أربعينية  ، و أم لثلاثة أطفال بعد يومين من إصابتها بأعراض مرض الإنفلونزا ، وذلك نتيجة مضاعفات مرتبطة بالعدوى الفيروسية

ويعرف عن السيدة كاتي أوكسلي بأنها مشاركة دائمة في سباقات المارثون و مواظبة على اداء التمارين الرياضية واليوغا باستمرار ، ولكنها أصيبت فجأه بحمى وإلتهاب الحلق وألم في عضلات الجسم . وفي اليوم التالي  إزدادت هذه الأعراض سوءاً مما دفعها إلى الذهاب مجدداً إلى المشفى الذي عاد ليؤكد أنها مجرد إنفلونزا عادية ويرسلها إلى المنزل.

وفي مساء ذلك اليوم بدأت تلك الوالدة بمواجهة مشاكل في التنفس لتعود إلى المشفى الذي شخص إصابتها بالالتهابات الرئوي الذي سببه فيروس الإنفلونزا .

 وفي اليوم التالي عانت الأم من مضاعفات شديدة أدت إلى فقدانها للوعي ومن ثم مفارقة الحياة نتيجة من فشل أجهزة الجسم  الحاد الناجم عن الالتهاب الرئوي والانفلونزا.

ووجه والد كاتي رسالة إلى الجميع يأمل فيها من جميع الأشخاص أن يأخذوا مرض الإنفلونزا على محمل الجد ويتنبهوا لخطورته على حياة الإنسان ، فلا يجب  أن تغادر المشفى قبل أن تعرف ماهو نوع الإنفلونزا الذي تعاني منه.

المصدر :cosmopolitan