النجاح - دخلت مراهقة روسية تبلغ من العمر (14) عاماً في غيبوبة بسبب إصابتها بالإرهاق خلال مشاركتها كعارضة أزياء في رحلة مدتها (3) أشهر في الصين.

ونقل موقع "هافنغتون بوست" قصة الشابة التي تدعى فلادا دزيوبا، والتي دخلت في غيبوبةٍ بعد عرض أزياء مدته (12) ساعة في شنغهاي بالصين، لكنَّها لم تستعد وعيها، وتُوفِّيَت بعد يومين إثر تشخيص إصابتها بمرض التهاب السحايا المزمن.

وأفاد تقرير لقناة Fox News الأميركية إلى أنَّ الفتاة كانت ملتزمة بعقد "عمل قسري"، وكانت خائفة جداً من تلقي العلاج الطبي، ولم يكن مسموحاً لها بالعمل إلا (3) ساعات فقط في الأسبوع.

وأشارت والدة الطفلة إلى أنَّ أوكسانا "كانت تتصل بي وتخبرني: ماما، أنا متعبة جداً، وأريد أن أنام بشدة. كان هذا في الأغلب بداية ظهور المرض، ثم ارتفعت درجة حرارتها".

وتابعت: "لم أنم أيضاً، وكنت أتصل بها طوال الوقت، وأرجوها أن تذهب إلى المستشفى"، مشدّدة على أنَّها كانت تحاول الحصول على تأشيرة السفر لتكون مع ابنتها، لكنَّها لم تتمكن من ذلك.

من جهة ثانية، اعترفت إلفيرا زايتسيفا، مديرة وكالة عروض الأزياء المسؤولة عن رحلة فلادا إلى الصين، بأنَّه "لم يتوقع أحدٌ أن يؤدي الأمر إلى مثل هذه العواقب"، مضيفة بحزن: "إنَّنا نجني حالياً ما زرعنا".