النجاح - يبحث موقع التغريدات القصيرة "تويتر" إضافة ميزة من شأنها أن تسمح للمستخدمين الإبلاغ عن المنشورات التى تحتوى على معلومات مضللة، أو كاذبة أو متطرفة، وهذا وفقاً لمعلومات حصلت عليها صحيفة The Washington Post من مصادر داخل الشركة.

وهذه الميزة، التى لا تزال فى مرحلة التجربة الأولية، وهى جزء من معركة الشركة الشاقة ضد المحتوى الضار على الشبكة الاجتماعية التى يستخدمها أكثر من 300 مليون فرد حول العالم، إذ عانى تويتر من العديد من المشكلات خلال الفترة الماضية بسبب الحسابات الوهمية التى يمكن شراؤها مباشرة لنشر القصص الكاذبة والتحريض.

وقالت المتحدثة باسم تويتر "إميلى هورن": إن الشركة لا تخطط حاليا لإطلاق هذه الميزة، لكنها قالت إنها لن تعلق على ما إذا كان يجرى اختبارها أم لا، وأضافت أنه لا توجد خطط حاليا لإطلاق أى نوع من المنتجات المشابهه فى وقت قريب.

وقال نائب رئيس السياسة فى الشركة "كولن كرويل" فى مدونة نشرت فى وقت سابق من هذا الشهر: "يعمل تويتر بجد للكشف عن السلوكيات غير المرغوب فيها على الموقع".