النجاح - بالنسبة للمهندس المعماري ومؤسس شركة "Studio Symbiosis" للتصاميم المعمارية أميت غوبتا، الهند هي "المكان الأمثل."

 

ورغم أن شركة الهندسة المعمارية التي أسسها غوبتا وزوجته لم تتجاوز من العمر سبعة أعوام، إلا أنها تساهم في تغيير أشكال مدن كاملة في شبه القارة الهندية. ولا تنحصر المشاريع التي صممها الاستديو على الفنادق أو الأبراج المكتبية، بل تمتد لتشمل المخططات المدنية الكاملة والمشاريع السكنية الكبيرة غوبتا يصر على أن دور التصاميم الشابة والمبتكرة والجديدة مثل "Studio Symbiosis" قد حان، مؤكداً أن كثيراً من المواهب الهندية حول العالم تعود إلى الهند للتأسيس هناك.

 

ومع تصاميمها المنسابة وأسطحها المتوموجة، تذكّر تصاميم الزوجين غوبتا بتصاميم زها حديد، الذين عملوا معها في العاصمة البريطانية لندن بعد تخرجهما من مدرسة الجمعية المعمارية للهندسة المعمارية هناك

لكن التحدي الحقيقي بالنسبة لغوبتا هو إمكانية تطبيق التصاميم، لأنه يعتقد أن البناء في الهند مختلف عن باقي المناطق في العالم، لأن في البلاد مواد أولية قد لا توجد في دول العالم الأخرى.