نابلس - النجاح - أخطرت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الاثنين، بهدم مساكن ومنشآت زراعية في مسافر يطا وقرية بيرين جنوب شرق الخليل.

وقال منسق لجان الحماية والصمود في مسافر يطا فؤاد العمور  إن قوات الاحتلال، داهمت قرية بيرين جنوب شرق الخليل، وقرية الفخيت في مسافر يطا، وخلة الضبع، وصورت 3 خيام وبركسا وبيتا من الصفيح وغرفا زراعية وكرفانين، تعود ملكيتها لعائلتي حمامدة والعمور، واخطرت شفويا بهدمها وإزالتها.

كما صورت الطريق الرابطة بين خلة الضبع ومسافر يطا، التي أعيد تأهيلها من قبل وزارة الزراعة ومجلس قروي التوانة، لتسهيل تنقل المواطنين الى حقولهم ومساكنهم في المنطقة، بهدف تعزيز صمودهم في ظل ما يمارسه الاحتلال من تضييق الخناق على اهالي المسافر، وصورت 3 آبار بمحمية زراعية تابعة لوزارة الزراعة في خلة الضبع بمسافر يطا جنوب الخليل.

ولفت العمور، إلى أن ممارسات الاحتلال التعسفية تهدف الى تهجير السكان من المنطقة لصالح توسيع رقعة الاستيطان جنوب الخليل، مطالبا المؤسسات المحلية والدولية، بضرورة العمل على ابطال قرارات الهدم والتهجير التي تنتهجها سلطات الاحتلال في مسافر يطا.