النجاح - اندلعت مواجهات بعد ظهر السبت، بين شبان وقوّات الاحتلال الإسرائيلي بعد تشييع جثماني الشهيدين حمزة زماعرة (19عامًا)، ونمر الجمل (37عامًا)، بعد يتسليمهما أمس.

واقتحمت قوات الاحتلال بلدة حلحول شمال الخليل، وسط إطلاق كثيف للقنابل الغازية والصوتية والرصاص المطاطي، بعد رشق شبان للبرج العسكري المقام على جسر حلحول بالحجارة.

وكانت مسيرة التشييع انطلقت بعد أداء الصلاة على جثمان زماعرة في مسجد النبي يونس بالمدينة، وردد خلالها المشيعون العبارات الرافضة لجرائم الاحتلال وانتهاكاته، وأخرى تؤكّد وقوف حلحول مع جنين ضدّ استهداف الاحتلال وإشادة بالشهيد حمزة وبقية الشهداء، وبمشاركة من كافة القوى الوطنية والإسلامية.