جنين - النجاح -  أشاد أمين سر المجلس الثوري لحركة "فتح" ماجد الفتياني بالجهود التي تبذلها المؤسسة الأمنية في فرض الأمن والنظام وإرساء سيادة القانون، بناءً على تعليمات الرئيس محمود عباس بضرورة حفظ الأمن وتحقيق الأمان للمواطن وفق القانون وردع أي محاولة للمساس بالنظام العام.

أعلن عن  ذلك خلال زيارة الفتياني وعضو المجلس الثوري جمال جرادات، اليوم الإثنين، إلى مقر محافظة وقيادة منطقة جنين، حيث التقى خلالها بالمحافظ أكرم الرجوب وقائد المنطقة العميد ركن محمد الأعرج، ومدراء الأجهزة الأمنية، دعمًا واسنادًا لعمل المؤسسة الأمنية ورفض كل أشكال الخروج عن النظام العام ومحاربة كافة المظاهر السلبية وملاحقة الخارجين عن القانون.

واعتبر الفتياني أن الاعتداء على أفراد الأجهزة الأمنية عمل آثم ويهدد المنظومة المجتمعية والقيم الوطنية الأصيلة لشعبنا، داعيًا المواطنين إلى الالتفاف خلف المؤسسة الأمنية حامية المشروع الوطني والحريصة على حماية الوطن والمواطن، والالتزام بالنظام العام.

من جهته، أشار الرجوب إلى عمل المؤسسة الأمنية في إرساء دعائم القانون ورفض كل أشكال التطاول عليها والتصدي لها بمسؤولية وطنية ترتقي بمستوى تضحيات شعبنا للخلاص من الاحتلال ونيل حريته وإقامة دولته الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف .