جنين - النجاح - سلمت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، مساء اليوم الجمعة، جثمان الشهيدة إسراء خزيمية من بلدة قباطية بمحافظة جنين، على حاجز سالم العسكري.

وسمحت سلطات الاحتلال، فقط لوالد الشهيدة خزيمية بالتواجد لاستلام جثمانها، إضافة إلى مركبة إسعاف بسائق واحد فقط، ومدير الارتباط المدني في جنين طه الإيراني.

ومنعت سلطات الاحتلال التجمهر قرب الحاجز، ورفضت دخول نائب محافظ جنين كمال أبو الرب، و الصحفيين أو أقارب الشهيدة عند تسليم الجثمان.

ونقل جثمان الشهيدة إلى مستشفى الشهيد خليل سليمان في جنين.

وكانت خزيمية استشهدت برصاص الاحتلال قرب باب السلسلة في مدينة القدس المحتلة في 30-9-2021، وهي متزوجة ولديها ثلاثة أولاد وبنت، أكبرهم عمره 10 أعوام وأصغرهم عامان.

وقال فادي خزيمية شقيق الشهيدة إنه سيتم تشييع جثمانها بمسيرة وموكب رسمي وشعبي يوم غد السبت بعد صلاة الظهر في بلدة قباطية.