جنين - النجاح - أحيت مدرسة بنات عمر بن الخطاب الثانوية في مديرية التربية والتعليم في جنين، اليوم الأربعاء، الذكرى الـ45 ليوم الأرض الخالد تحت عنوان "على هذه الأرض ما يستحق الحياة".

واستضافت مدرسة عمر بن الخطاب مدرسة بنات عزبة شوفة من مديرية التربية والتعليم في طولكرم، والمعلمة من تونس وداد رزقي الحاصلة على القلادة الذهبية للأعمال التطوعية في مجال التعليم للعام الحالي.

واشتملت فعاليات الحفل فقرات عديدة من قصائد شعرية وخواطر ومسرحيات ورسومات هادفة قدمتها معلمات وطالبات المدرستيْن حول يوم الأرض الخالد وما يتعلق بهذه الذكرى.

وبارك مدير عام التعليم العام في الوزارة صادق خضور اللقاء بين مديريات الوطن ودولة تونس الشقيقة وأهميته في إحياء هذه الذكرى الخالدة في عقول أبناء شعبنا.

وأكد الحضور أهمية إحياء ذكرى يوم الأرض في أرجاء الوطن والشتات لتبقى عالقة في أذهان الطلبة والأجيال المتعاقبة، وتعزز انتماءهم لوطنهم وتشبثهم بتاريخهم النضالي ورموزهم الوطنية المؤثرة، وباركوا لفريق مدرسة بنات عمر بن الخطاب الثانوية فوزها الذهبي في مسابقة الأسبوع العربي للبرمجة.

بدورها، أشادت المعلمة التونسية وداد رزقي، بفوز بنات عمر بن الخطاب في مسابقة البرمجة التي عقدت في تونس والتي تزامنت مع يوم الأرض، آملةً أن يبقى اسم فلسطين حاضراً وأن يرفرف علمها في مختلف المحافل العربية والدولية.

وحضر الفعاليات مديرة تربية جنين سلام الطاهر، ومدير تربية طولكرم طارق علاونة، ومن الإدارة العامة للمتابعة الميدانية في الوزارة سعادة اشتية، ومديرتا المدرستيْن شيرين العمري، ونصرة عمارة والمعلمات، وعدد من رؤساء الأقسام في المديرتيْن، وممثلون عن الاتحاد العام للمعلمين.