النجاح - اقتحمت قوات الاحتلال الاسرائيلي، فجر اليوم الجمعة، بلدة يعبد جنوب غرب جنين، لليوم الثاني على التوالي، وشنت حملة تمشيط واسعة وسط اندلاع مواجهات.

وأفاد شهود عيان بأن قوات الاحتلال اقتحمت يعبد في خطوة استفزازية وشنت حملة تمشيط واسعة في أزقة وشوارع البلدة ما أدى الى اندلاع مواجهات بين الشبان وقوات الاحتلال التي أطلقت القنابل الصوتية والأعيرة المعدنية.