غزة - النجاح - استشهد اليوم الخميس الشاب يحيى باسم العجلة (24 عامًا)، متأثرًا بجروح أصيب بها أثناء العدوان الإسرائيلي الأخير على قطاع غزة.

وأفادت مصادر عائلية، أن الشاب كان الشهيد العجلة أصيب بجروح خطيرة، وظل يتلقى العلاج في قسم العناية بمستشفى الشفاء، حيث كان أصيب في 15 أيار الماضي جراء قصف استهدف مجموعة من المواطنين.

وشنت "إسرائيل" عدواناً كبيراً على قطاع غزة استمر 11 يوماً، استشهد خلاله أكثر من 250 شهيداً جلهم من النساء والأطفال، فيما خلفت دماراً هائلاً في الاقتصاد والبنية التحتية.