نابلس - النجاح -  حذر منسق الأمم المتحدة الخاص لعملية السلام في الشرق الأوسط نيكولاي ميلادينوف، من تدهور الأوضاع في قطاع غزة.

 وأضاف بأن "تشديد الإغلاق يجعل الحياة داخل القطاع لا تطاق".

وتابع قائلا: "في الوقت الذي يتدهور فيه الوضع في غزة، هناك زيادة سريعة في حالات الإصابة بفيروس كورونا بين السكان في ظل نظام صحي متهالك، وانعدام الكهرباء والبطالة المتزايدة والنشاط العسكري المستمر والإغلاق".

وأعرب ميلادينوف عن شعوره بالقلق من أن التصعيد وشيك، مطالباً المقاومة في غزة بوقف إطلاق القذائف والبالونات الحارقة.

وشدد على أنه يجب على إسرائيل إعادة شحنات الوقود التابعة للأمم المتحدة من أجل الكهرباء.

وأوضح انه في ظل الظروف الحالية لا يمكن لأي جهود وساطة أن تنجح في منع التصعيد وتحسين الوضع.