النجاح - كشف مسؤولون في جيش الاحتلال أن جيش الاحتلال يستعد للتصعيد بالجنوب، قبل موعد الانتخابات، وذلك بزعم استمرار اطلاق الصواريخ والبالونات المفخخة من قطاع غزة.

وقالت القناة السابعة العبرية، صباح اليوم الأحد، أن ما تسمى قيادة المنطقة الجنوبية بجيش الاحتلال، تدرك أن  حماس بدأت برفع وتيرة نشاطاتها العسكرية، من اجل زيادة الضغط على "إسرائيل"، حسب زعمها.

وزعمت  القناة العبرية، ان مصادر في جيش الاحتلال ، أن حركة حماس لا تقف خلف اطلاق الصواريخ  الأخيرة تجاه مستوطنات الغلاف، لكنها تتجاهل ذلك.

وأشارت الى أن ما تسمى المنظومة الامنية للاحتلال، تستعد لإحتمالية التصعيد بغزة، لفترة تستمر عدة أيام، من أجل الفرض على حماس العودة الى مباحثات التهدئة.