النجاح - بعد احتجاز دام قرابة السنة لجثمان الشهيد الفتى عماد خليل شاهين، شيعته جماهير حاشدة بمخيم النصيرات وسط قطاع غزة، علما بأن سلطات الاحتلال سلمت جثمانه صباح اليوم عبر حاجز بيت حانون/إيرز شمالي القطاع.

أدت الجموع صلاة الجنازة في مسجد حسن البنا، بعد انطلاقهم من منزله بالمخيم، ثم وري جثمانه الثرى بمقبرة الشهداء في بلدة الزوايدة بالمحافظة الوسطى.

الجدير ذكره، استشهاد شاهين في الثالث من نوفمبر/ تشرين ثاني 2018 أثناء مشاركته في مسيرة العودة على الحدود الشرقية لمخيم البريج.