النجاح - هدد رئيس خارجية الاحتلال، يسرائيل كاتس، بأن قوات الاحتلال ستحرص على اغتيال واستهداف قادة حركة حماس في قطاع غزة خلال الحرب القادمة.

وأشار "كاتس" إلى وجود إحتمالية كبيرة بإندلاع حرب جديدة على قطاع غزة في حال استمرت عمليات اختراق السياج الفاصل وإطلاق الصواريخ والبالونات، على حد زعمه.

وإدعى "كاتس" بأن حركة حماس هي من تتحمل المسؤولية عن ما يحدث بالقرب من مناطق السياج الفاصل في قطاع غزة.

يأتي هذا على خلفية استشهاد أربعة مواطنين، شرق دير البلح وسط قطاع غزة على أيدي قوات الاحتلال  بحجة أنهم كانوا يحاولون التسلل إلى أراضي الداخل المحتلة من أجل تنفيذعملية خطف.