غزة - النجاح - استشهد مساء اليوم الشاب أحمد محمد القرا "23عاماً" ،متأثراً بجروحه التي أصيب بها برصاص الاحتلال ،خلال مشاركته بمسيرات العودة وكسر الحصار .

وبحسب وزارة الصحة في غزة، فإن الشاب القرا أصيب بجروح خطيرة في البطن خلال مشاركته بالمسيرات هذا اليوم شرق خانيونس جنوب القطاع.

ووفق الصحة، فإن من بين المصابين،في جمعة اليوم والتي حملت عنوان"لاجئي لبنان" ، 22 طفلا و3 سيدات، مشيرة إلى أن قوات الاحتلال استهدفت سيارة اسعاف تابعة للخدمات الطبية بالاعيرة المعدنية المغلفة بالمطاط شرق غزة

يذكر أن قمع قوات الاحتلال للمشاركين في مسيرات العودة أسفر عن استشهاد 306 فلسطينيين، وإصابة أكثر من 31 ألفا بجراح مختلفة، وصل منهم إلى مستشفيات القطاع نحو 17500 جريح، بحسب إحصائية صحة غزة.

وانطلقت مسيرات العودة بـ30مارس 2018، تزامنا مع ذكرى "يوم الأرض"، وتم تدشين خمسة مخيمات مؤقتة على مقربة من السياج الأمني، الذي يفصل غزة عن باقي الأراضي الفلسطينية المحتلة.