غزة - النجاح - أعلنت الهيئة الوطنية العليا لمسيرات العودة وكسر الحصار، اليوم الجمعة، عن ترحيبها بقرار الرئيس الفلسطيني محمود عباس ، وقف العمل بالاتفاقيات الموقعة مع دولة الاحتلال.

وقالت الهيئة في بيانها بختام فعاليات الجمعة الـ68 التي حملت عنوان "لاجئي لبنان" شرق غزة : "نرحب بقرار الرئيس عباس إلغاء الاتفاقيات مع الاحتلال، ونعتبرها خطوة بالاتجاه الصحيح"، داعيا إياه إلى "إنزالها على أرض الواقع".

وطالبت الرئيس عباس إلى استعادة الوحدة الوطنية بناء على الاتفاقيات الموقعة، وعقد اجتماع فوري للإطار القيادي للأمناء العامين للفصائل الفلسطينية في القاهرة.

كما أكدت رفضها لقرار وزير العمل اللبناني "الذي يمس أهلنا في لبنان"، داعيا إياهم للاستمرار بالتظاهر حتى التراجع عن القرار.

وأشارت إلى دعمها وإسنادها لأهلنا في مخيمات اللجوء على أرض لبنان، وهم يتمسكون بحق العودة ويرفضون صفقة القرن .

وفي سياقٍ آخر، شددت الهيئة على استمرار مسيرات العودة وكسر الحصار في غزة، منوهة إلى أنها تتطلع إلى انتقالها لكافة ساحات التواجد الفلسطيني .

ودعت الهيئة الوطنية، جماهير شعبنا الفلسطيني للمشاركة في فعاليات الجمعة الـ69 والتي ستحمل شعار "جمعة واد الحمص".