النجاح - شيعت جماهير غفيرة في قطاع غزة بعد ظهر الأحد، جثماني الشهيدين بلال محمود النجار (17 عامًا) والشهيد تامر هاشم أبو الخير (18 عامًا)، اللذين ارتقيا أمس برصاص قوات الاحتلال أثناء مشاركتهما في"مليونية الأرض والعودة"، في الذكرى الأولى لمسيرات العودة وكسر الحصار.

وانطلق موكبا التشييع من منازل الشهيدين للصلاة عليهما، ثم ووريا الثرى.

وكان أهل القطاع شيعوا أمس جثماني الشهيدين محمد جهاد سعد (20 عامًا)، وأدهم نضال عمارة (17 عاما)، واللذين ارتقيا برصاص قوات الاحتلال.

وأعلنت صحة غزة أمس عن استشهاد أربعة مواطنين، وإصابة 316 بجروح، إثر قمع قوات الاحتلال للمتظاهرين السلميين على طول الحدود الشرقية للقطاع.

وانطلقت مسيرة العودة الكبرى في30 مارس 2018، وأسفر قمع الاحتلال للمتظاهرين عن استشهاد 270 مواطنًا وإصابة نحو 30 الفًا آخرين.