النجاح - شدد إسماعيل هنية رئيس المكتب السياسي لحركة "حماس" أنه "يجب على الاحتلال أن يحسب ألف حساب لغضب المقاومة والكتائب الفلسطينية".

وقال هنية : "مستمرون في مسيرة العودة والشعب الفلسطيني هو من يقرر الوقائع على الأرض".

جاءت كلمة هنية  خلال مسيرة العودة على حدود لبنان من قلعة شقيف جنوبا من خلال مكالمة هاتفية حيث قال:"اليوم الشعب الفلسطيني في غزة يكتب مواقفه بالدم ولا يقبل بشراء الاوهام ولا حرف بوصلة المقاومة".

 

وقال هنية:"مستمرون في مسيرات العودة وقدرتنا على الصمود اكبر من تخيلات الاعداء" مشددا أن مجزرة الامس دليل على أن مسيرات العودة وكسر الحصار اربكت الاحتلال.

 

وشدد هنية ان غزة قدمت غزة لوحة مخضبة بالدماء تليق بمسيرات العودة وكسر الحصار، مشددا ان ما يجري في غزة يؤكد أن مقاومة الشعب الفلسطيني مستمرة،  مشددا أن فلسطين ليست ارضا بلا شعب واسرائيل دولة الاحتلال بل ستزول.

وفي كلمة للاحتلال الاسرائيلي قال:" اياكم ان تراهنوا على كسر هذا الشعب العظيم ففي جعبتنا الكثير ولا تدخلوا في اختبار لصبرنا وعليكم ان تحذروا من غضب المقاومة".

 

وجدد هنية تأكيده على وحدة الشعب الفلسطيني وبناء موقف فلسطيني موحد عبر الدعوة لعقد مجلس وطني توحيدي على وجه السرعة.