النجاح - وصل مساء اليوم الخميس، جثمان المهندس فادي البطش إلى قطاع غزة عبر معبر رفح البري، والذي اغتيل السبت الماضي في العاصمة الماليزية كوالالمبور.

وكانت سفارة دولة فلسطين بالقاهرة، أعلنت في وقت سابق من اليوم ، وصول جثمان الشهيد الفلسطيني فادي البطش، إلى مطار القاهرة الدولي، وتحركه إلى معبر رفح البري في الطريق إلى قطاع غزة حيث سيواري جسده الثرى.

وتواجدت قيادات من فصائل فلسطينية، وعدد كبير من عائلة الشهيد داخل المعبر، لاستقبال جثمان البطش.

وأوضح سفير فلسطين بالقاهرة دياب اللوح أن السفارة تابعت منذ اللحظة الأولى لاستشهاده حيثيات وإجراءات نقل جثمانه برفقة أسرته، وذلك بالتعاون مع سفارة فلسطين بكوالالمبور وذلك لنقلهم من ماليزيا إلى مطار القاهرة عبر الخطوط السعودية ومن ثم غزة.