نابلس - النجاح - اخترق مؤشر "داو جونز" الأمريكي الصناعي حاجز 30000 نقطة للمرة الأولى على الإطلاق، أمس الثلاثاء، وسط آمال في فعالية لقاح كورونا وإنهاء حالة عدم اليقين بشأن الانتخابات الأمريكية.

وأنهى المؤشر "داو جونز" الصناعي تداولات أمس على ارتفاع نسبته 1.54% عند 30046.24 نقطة، فيما صعد المؤشر "ستاندرد آند بورز 500" القياسي بنسبة 1.62% إلى 3635.41 نقطة.

بينما أغلق المؤشر "ناسداك" المجمع عند 12036.79 نقطة، بارتفاع نسبته 1.31%، وفقا لبيانات موقع "بلومبرغ".
ويأتي ذلك بعد أن مهد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الطريق رسميا لانتقال منظم للسلطة إلى الرئيس المنتخب جو بايدن.

جدير بالذكر أن رحلة مؤشر "داو جونز" من 20 ألفا وحتى 30 ألفا استغرقت أقل من أربعة أعوام، بالمقارنة مع رحلته للوصول إلى 10 آلاف، التي استغرقت عقدين من الزمن.

ولا يزال النشاط الاقتصادي في الولايات المتحدة يعاني من الضرر الناجم عن عمليات الإغلاق على الرغم من وجود مكاسب في سوق الأسهم.