النجاح - لا يزال منشور الكاتب السوري ​عدنان العودة ​عن الراحل حاتم علي ووصفه بـ"النذل" يثير ضجة كبيرة على مواقع التواصل الاجتماعي، وسط دفاع شرس من الجمهور الرافض لكلامه وانتقاداته.

وجاءت تعليقات المتابعين على هجوم عدنان الحاد قاسية، متهمين اياه بإثارة الجدل وبالتحايل للظهور اعلامياً وعلى السوشيال ميديا من خلال استغلال رحيل المخرج السوري نهاية العام الماضي إثر أزمة قلبية مفاجئة.

وقام الكاتب السوري بتغيير صورة الحساب الخاص به بعد أن كان يضع صورة الراحل، وكتب: "بالمناسبة انتهى عزاء حاتم علي صديقنا وحبيبنا، في موته نذكر محاسنه طبعاً وهذا واجبنا كأصدقاء، أما عن نذالاته وسفالاته فتعد ولا تخلص وسنكتمها، حاتم لم يكن قديساً عندي، أعرفه بعبقريته وطهرانيته، وندالته التي تخجل فعلاً، وكلنا كذلك".

وأضاف: "خلص السيرك تبع الفيسبوك، بالنسبة لي فقدت شريكاً جميلاً جداً، وحقيقياً بما له وبما عليه". الأمر الذي عرضه لانتقادات واسعة من قبل المتابعين.

عاد وردّ العودة كاشفاً عن مفاجأة، بأن علي حرم الكاتب هاني السعدي من مكافأة مسلسل “صراع على المال” وقيمتها مئة ألف دولار. وأشار إلى أن السعدي ذكر هذا الأمر بحضوره مع ثلاثة أشخاص ما زالوا على قيد الحياة، حيث زاروه ليطمئنوا عليه عندما أصيب بمرض بالقلب، وقال لهم: "الله لا يوفقوا لحاتم، شو كان خسران، راحوا من رزق بناتي".

وختم منشوره بالقول: "فضلت أن أذكر حسناته لحاتم اسمعوا سيئاته إذن، حاج تقديس، العزا خلص".