النجاح - أعلن مجلس نقابة المهن الموسيقية عقد اجتماعاً طارئاً في الساعات الأولى من صباح اليوم (الثلاثاء) لبحث عدة حالات طارئة في النقابة حيث أصدر المجلس بياناً عقب انتهائه أكد فيه إحالة المطرب أحمد سعد إلى التحقيق لطرحه أغنية مع مطرب المهرجانات حسن شاكوش غير المصرح له بالعمل من النقابة.

كما قرر المجلس مخاطبة كل شركات الإنتاج الفني المرئي والمسموع بضرورة عدم التعامل مع غير المصرح لهم بمزاولة المهنة وسوف تتخذ كافة الإجراءات القانونية ضد أي جهة تخالف ذلك خرقاً لقواعد القانون والنظام العام.

من ناحيته، قال الفنان أحمد سعد ، إنه تربطه علاقة صداقة قوية بسكرتير عام نقابة المهن الموسيقية وأن نقيب الموسيقيين الفنان هاني شاكر جعل النقابة موجودة في حياتنا كمطربين، وأن الأغنية التي شارك فيها حسن شاكوش كانت منذ عامين قبل إيقاف حسن شاكوش عن الغناء من قبل نقابة المهن الموسيقية، لذلك فإن الغناء معه قانوني وفقا لقانون النقابة.

وأضاف: "الجميع يعلم أنني لا أقدم فناً مسفاً لكن موسيقى المهرجانات أصبحت واقعاً في الشارع الموسيقي والناس تحبها لأنها تعبر عنهم، ولهذا قررت عمل شيء مختلف، ولم أتجاوز في أي شيء".

مضيفاً: "كل ما تم الاتفاق عليه بيني وبين شركة الإنتاج حول طرح الأغنية قانوني، وتحدثنا قبل طرحها مع الفنان هاني شاكر بصفته نقيباً للموسيقيين، وشرحنا له أن الأغنية تم تسجيلها من فترة".