النجاح - لا يزال الوثائقي الخاص بحادثة محاولة سرقة فيلا الفنانة نانسي عجرم يشغل الرأي العام لما تضمنه من تفاصيل ومعلومات، وكان الاكثر رواجاً مسألة عدد الرصاصات التي اطلقها الطبيب فادي الهاشم على القتيل.

وخلال الوثائقي الذي عرض على شاهد VIP، كشف طبيب الاسنان للمرة الأولى نوع المسدس وتفاصيل اطلاقه الناس وعن سبب وجود 18 رصاصة في جسد الشاب محمد الموسى، الذي اقتحم فيلته بدافع السرقة في كانون الثاني الماضي، مؤكدا انه لم يرَ القتيل لأنه كان يدير ظهره له حيث كان يتجه نحو غرفة النوم.

وأضاف: لقد"حين دخلت الغرفة كان يصوب مسدسا باتجاهي مباشرة، مما اضطرني لحماية نفسي وحماية عائلتي بأي طريقة كانت".

وتابع: "في البداية أطلقت النار على يد المجني عليه وبعدها اختفى في الظلام ودخل إلى غرفة البنات، ورحت اطلق النار دون ان ارى شيئا ودون ان اعرف ان الرصاصات كانت تصيبه"، مؤكدا انه علم بعدد الطلقات وبأنها اصابته بعد وصول المحققين.

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

A post shared by Nancy Ajram Lovers (@nancyajramlovers) on