النجاح - أعلنت النجمة العالمية باميلا أندرسون طلاقها بعد مرور 12 فقط على زواجها من المنتج السينمائي جون بيترز.

ونقل عنها تقرير نشره موقع Hollywood Reporter قولها: "قررنا الانفصال من أجل إعادة تقييم ما نريده في الحياة ومعرفة ما يطلبه كل منا من الآخر".

وأضافت: "الحياة رحلة والحب عملية قيد التطور. ولأننا فكرنا على هذا النحو قررنا إعادة النظر في عقد زواجنا... شكراً لاحترامكم حياتنا الخاصة".

وذكر الموقع أن النجمة وشريكها الذي يبلغ الـ74 عاماً لم يتما بعد كل مراسم الزواج الرسمية بشكل كامل.

ويشار إلى أنهما ارتبطا عاطفياً للمرة الأولى في سنوات الثمانينات قبل أن يعلنا ذلك رسمياً في العام 2019. ويأتي هذا بعد انفصال الفنانة عن لاعب كرة القدم الفرنسي عادل رامي.

وبدوره صرح المخرج للموقع نفسه: "لمدة 35 عاماً لم أرد سوى باميلا... أن أحميها وأتعامل معها بالطريقة التي تستحق"، علماً أن لدى الأخيرة ولدين من زواجها السابق من طومي لي وأنها ارتبطت أيضاً بكيد روك وتزوجت مرتين ريك سالومون.