النجاح - انتشرت صورة للفنانة الشابة تارا عماد وهي تلعب مع الكلاب وتطعمها، وعلقت كاتبة: "زرت من كام يوم ملجأ للكلاب، هناك في أنواع كلاب كتيرة أوي".

وتابعت: "كلاب اترمت في الشارع عشان مش بتخلف أو عشان عيانة، وكمان كلاب شارع واجهوا كم من الشر والعدوانية من البني آدمين، مع ذلك الكلاب دي لسه مبسوطة وبتحب الناس وبتحب تلعب، لو قادرين تساعدوا إنسان معناه إن قلبكم كبير، وبتحسوا بالناس".

أضافت: " لو قادرين كمان تساعدوا حيوانات الشارع إنكم تعلموا أطفالكم إن الإساءة لحيوان في الشارع أو في البيت غلط فقلبكم أكبر وأكبر، علموا أطفالكم إن ضرب الحيوانات وقطع جزء من جسمهم مش شطارة، مترموش كلابكم وقططكم في الشارع عشان زهقتوا منهم، وكمان لو عندكم حيوان اعرفوا إن هو بالنسبالكم جزء من حياتكم بس أنتوا حياتوا كلها، لو حابين تزوروا الملجأ تلعبوا مع الكلاب أو تتبنوا شوفو location فوق الصورة".

وواجهت تارا هجوماً حاداً من بعض متابعيها الذين طالبوها بأن تتحدث عن تبني أطفال الملاجئ بدلا من تبني كلاب الشارع، حيث علق أحد متابعيها قائلاً: "هيجيلك جرب"، في حين قال آخر: "في أطفال كتير في ملاجئ أولى بالزيارة من الكلاب".

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

A post shared by Tara Emad - تارا عماد | (@taraemad) on