النجاح - افتتح الفنان عمر العبداللات النسخة الـ34 من "مهرجان جرش للثقافة والفنون" في بلده، بليلة فنية ناجحة وسط حضور جماهيري كثيف، علماً أنه الفنان الوحيد الذي يغني ليلة كاملة لوحدة في جدول المهرجان هذا العام.

وقدّم "صوت الأردن" على المسرح الجنوبي مجموعة كبيرة من الاغنيات العاطفية والمواويل التي حققت انتشاراً محليا وعربيا، والتي أصابت تفاعلاً واسعاً مع الجمهور على المدرجات.

ويقام المهرجان، الذي عاد في العام 2011 بعد غياب دام ثلاث سنوات، على سبعة مسارح في مدينة جرش الأثرية، ويستمر حتى 28 تموز (يوليو) الجاري.

ويتضمن برنامج المهرجان حفلات لمغنين معروفين، منهم مارسيل خليفة ووائل كفوري ونانسي عجرم وعبير نعمة من لبنان، وديانا كرزون ونداء شرارة ومكادي نحاس من الأردن، إضافة إلى محمد منير من مصر، ولطفي بوشناق وصوفيا صادق من تونس، والمغني الفلسطيني الشاب محمد عساف.

وستشارك فرق شعبية وفولكلورية أردنية وعربية وأجنبية في عروض موسيقية فنية في الساحة الرئيسية للمهرجان.

وتقام خلال المهرجان أمسيات شعرية بمشاركة 25 شاعراً من الأردن و12 آخرين من البلدان العربية، فضلاً عن ندوات ثقافية وفكرية ومعارض للصناعات التقليدية وأسواق حرفية وفنون تشكيلية.

وانطلق "مهرجان جرش" في عام 1981، واستمر حتى العام 2007، ليحل محله "مهرجان الأردن" في عمان، لكنه استؤنف في العام 2011.