نابلس - النجاح - قالت وزارة الطاقة الجزائرية إن خسائر شركة المحروقات الحكومية "سوناطراك" جراء جائحة كورونا بلغت 10 مليارات دولار في الأشهر التسعة الأولى من العام الجاري.

وأوضحت بيانات وزارة الطاقة أنَّ صادرات سوناطراك تراجعت بنسبة 41 بالمئة حتى نهاية سبتمبر الماضي مقارنة بالفترة ذاتها من 2019.

كما بلغت خسائر شركة الكهرباء والغاز الحكومية "سونلغاز" ما قيمته 152 مليون دولار خلال الفترة ذاتها مقارنة بنهاية سبتمبر 2019.

بدورها، تكبدت شركة "نفطال" التي تحتكر توزيع وتسويق الوقود خسائر بلغت 333 مليون دولار.

وتتوقع السلطات الجزائرية تراجع إيرادات النفط والغاز لتستقر في حدود 23 مليار دولار نزولا من 33 مليار دولار في 2019.