وكالات - النجاح - أعلن المدير العام للأمن العام اللبناني اللواء عباس ابراهيم، أن "الكلام عن مفرقعات مثير للسخرية"، لكنه أكد أنه لن يستبق التحقيقات.

وأوضح خلال تفقده المكان أننا "ننتظر التحقيقات ليتبين ما حصل، ويبدو أن الإنفجار وقع في مخزن لمواد شديدة الانفجار مصادرة من سنوات".

وأكد ابراهيم أن "الأجهزة الأمنية تحدد طبيعة ما حصل ولا نريد استباق التحقيقات".

ووقع انفجار ضخم في مرفأ بيروت وسط العاصمة اللبنانية، نتج عنه إصابات وأضرار مادية كبيرة، وقالت وسائل إعلام لبنانية إن المعلومات الأولية تشير إلى أنه ناجم عن مفرقعات نارية، بينما قال مدير عام الجمارك بدري ضاهر بوقت لاحق إن مادة النيترات هي سبب الانفجار الضخم في مرفأ بيروت.

وأفادت وكالة رويترز نقلا عن مصادر أمنية وطبية لبنانية بسقوط عشر ضحايا على الأقل في انفجار مرفأ بيروت، فيما أكد وزير الصحة حمد حسن أن هناك عددا كبيرا من الإصابات.