النجاح - قررت اللجنة الوزارية للفتوى على مستوى وزارة الشؤون الدينية والأوقاف في الجزائر، تأجيل فتح المساجد وإقامة صلاة الجماعة بسبب استمرار تفشي فيروس كورونا في البلاد.

و نشرت اللجنة بيانا يفيد أن القرار استند إلى التقارير الصادرة عن لجنة الصحة العمومية التي منعت عقد التجمعات والنشاطات التي تضم أعدادا كبيرة للأشخاص في أماكن مغلقة.

ودعا بيان اللجنة المواطنين إلى التعاون في مجال الوقاية من الفيروس، للتعجيل في العودة إلى المساجد، حسبما ذكرت صحيفة الشروقالجزائرية.

و كان قد عاد الزحام إلى شوارع العاصمة الجزائرية مجددا، مع تخفيف الحكومة لإجراءات العزل العام التي كانت فرضتها للحد من تفشي فيروس كورونا المستجد.

وأنهت الحكومة، الأحد الماضي، حظر التجول في 19 ولاية، وقلصت ساعاته في الولايات الـ29 المتبقية، بما في ذلك العاصمة الجزائر، ليبدأ من الساعة الثامنة مساء حتى الخامسة من صباح اليوم التالي، بدلا من السابعة مساء حتى السابعة صباحا.

وسجلت الجزائر 10810 حالات إصابة بفيروس كورونا المستجد، و760 حالة وفاة حتى يوم السبت الماضي.