نابلس - النجاح - أعلن القضاء السوداني على لسان القاضي الصادق عبد الرحمن في ختام جلسة الاستماع لشهود الدفاع أن النطق في قضية الرئيس السوداني السابق عمر البشير، سيكون في الرابع عشر من ديسمبر المقبل.

حيث يحاكم الرئيس السوداني السابق بتهم تتعلق بحيازة واستخدام أموال أجنبية بشكل غير قانوني، وهي جريمة تصل عقوبتها للسجن لمدة 10 سنوات وقد أعترف البشير بالتهم الموجهه له في مايو الماضي كما كشف عن أسماء متورطة معه.

جدير بالذكر أن البشير، قد أطيح به من قبل الجيش في 11 أبريل الماضي، بعد نحو 4 أشهر من احتجاجات شعبية غير مسبوقة،  وأوقف منذ ذلك التاريخ، واحتجز في "سجن كوبر"،في الخرطوم.