وكالات - النجاح - أفادت مصادر سورية بمقتل 10 أشخاص جراء انفجار سيارة مفخخة في مدينة الراعي الواقعة شمال سوريا، والخاضعة لسيطرة القوات التركية.

ونقلت مصادر أن الانفجار الذي وقع، مساء اليوم الأحد، استهدف موقعا مزدحما في مدينة الراعي ما أدى إلى سقوط 10 قتلى وعدد كبير من الجرحى، في حصيلة مرشحة للارتفاع، بحسب "روسيا اليوم".

واوضحت أن الانفجار نجم عن "سيارة مفخخة كانت متوقفة أمام صيدلية مستشفى الراعي بناحية الراعي التابعة لمنطقة الباب" بريف حلب الشمالي.

وتدخل مدينة الراعي ضمن أراض خاضعة للقوات التركية وحلفائها من فصائل "الجيش السوري الحر"، بعد سيطرتها على مناطق واسعة شمال محافظة حلب.