وكالات - النجاح - أفادت وسائل إعلام أن اشتباكات عنيفة تدور بين قوات من الجيش السوري وفصائل مسلحة في محيط خان شيخون، بريف إدلب الجنوبي، في محاولة من قبل المسلحين لاستعادة المناطق التي خسروها مؤخرا.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان (مقره لندن)، إن الاشتباكات اندلعت فجر اليوم الثلاثاء، شرق مدينة خان شيخون، إثر شن "فصائل جهادية ومعارضة" هجوما على مواقع لقوات الجيش، أسفر عن عشرات القتلى والجرحى بين الطرفين.

يشار إلى أن من يقود الهجوم هم فصيلا  "حراس الدين" المرتبط بـ "تنظيم القاعدة" و"أنصار الدين".

وكان الجيش السوري قد حرر بلدة خان شيخون الاستراتيجية مؤخرا، في إطار تقدمه لتحرير ريفي حماة وإدلب بالكامل من سيطرة المسلحين.