وكالات - النجاح -  قصفت طائرات الاحتلال اليوم الأربعاء، منطقة استراتيجية في جنوب سوريا.

وأفاد موقع "سبوتنيك"الروسي بـأن المضادات الجوية السورية تصدت لأهداف معادية في سماء أقصى ريف دمشق الجنوبي الغربي قرب المثلث السوري اللبناني مع الجولان المحتل.

واشارت الى إنه سمع دوي انفجارات في القسم المحتل من الجولان بالتزامن مع تصدي الدفاعات السورية للأهداف المعادية شمال القنيطرة، مشيرا إلى وقوع استهداف إسرائيلي معادي لنقطة رصد عسكرية في تل الحارة الاستراتيجي بريف درعا الشمالي الغربي المحاذي للجولان المحتل.

بدوه أفاد المرصد السوري لحقوق الانسان.وأن "صواريخ يرجح انها اسرائيلية" استهدفت مناطق في جنوب سوريا قريبة من مرتفعات الجولان، بينها "تل الحارة في محافظة درعا ومنطقتي نبع الصخر وتل الأحمر في محافظة القنيطرة".

وقال رامي عبد الرحمن مدير المرصد "انطلقت الدفاعات الجوية للنظام بعد صواريخ سقطت بشكل مؤكد بعضها وصل لأهدافه".

وتحدث المرصد عن وقوع "خسائر بشرية ومادية" دون ان يعطي تفاصيل اضافية.

من جهتها أفادت وكالة سانا السورية الرسمية للأنباء أن "العدو الإسرائيلي شن قرابة الساعة الواحدة والنصف بعد منتصف الليل عدوانا على تل الحارة بريف درعا الغربي وبأن أضرار العدوان اقتصرت على الماديات".